دوائر التأثير قبل 10 ساعاتلا توجد تعليقات
بركاتك يا "خاشقجي".. السعودية تتسوّل شفاعة الصهاينة بـ"التطبيع"
بركاتك يا "خاشقجي".. السعودية تتسوّل شفاعة الصهاينة بـ"التطبيع"
الكاتب: الثورة اليوم

وسط أزمة غير مسبوقة تعيشها المملكة بسبب مقتل الصحفي السعودي “جمال خاشقجي”، ورغم الرفض الشعبي الكبير لأي نوع من التطبيع مع الكيان الصهيوني يخرج إلى العلن وزير الخارجية السعودي “عادل الجبير”، قائلاً: “عملية السلام مفتاح لتطبيع العلاقات مع كيان الاحتلال الإسرائيلي”، وهو ما تزامن مع هرولة مزيد من الدول العربية إلى توطيد علاقاتها مع الكيان مثل سلطان عُمان وقطر، كل ذلك بالتزامن أيضاً مع قصف مدفعي عنيف على قطاع غزة. 

صداقة رئيس الاستخبارات السعودية مع “إسرائيل” 

مع وجود “أحمد عسيري” في الاستخبارات السعودية، زادت المهام (السعودية – الإسرائيلية) المشتركة، وبدأت تخرج تسريبات عن إتمام صفقات أسلحة بينهما، وكان آخرها شراء المملكة منظومة القبة الحديدية “الإسرائيلية” التي تستخدمها لصدِّ صواريخ المقاومة الفلسطينية في قطاع غزة. بركاتك يا "خاشقجي".. السعودية تتسوّل شفاعة الصهاينة بـ"التطبيع" التطبيع

كما استخدمت السعودية تكنولوجيا قرصنة “إسرائيلية”؛ للتجسس على نشطاء ومعارضين سياسيين بالخارج، في ظل محاكمات سرية وانتهاكات حقوقية تمارسها سلطات المملكة بحق معارضين ومعتقلي رأي، تعرّضت الرياض لانتقادات دولية واسعة بسببها.

وحزنت “إسرائيل”؛ لخبر إقالة “عسيري”، واعتبروا قرار إقالته سيئاً للغاية لدولتهم، وخسارة كبيرة لها.

وكان من أبرز الأصوات التي عبَّرت عن حزن “إسرائيل” الشديد لخسارة مسؤول سعودي بحجم “عسيري”، محلل الشؤون الدولية في هيئة البث “الإسرائيلية” الرسمية (كان)، “موآف فاردي”؛ إذ وصف إبعاد “عسيري” بأنه “خبر سيئ للغاية لإسرائيل”.

ولم يكتفِ المحلل في القناة الرسمية “الإسرائيلية” بذلك؛ بل اعتبر في تغريدة له على موقع “تويتر”، أن عدداً من الأشخاص هنا – ويقصد “إسرائيل” – خسروا الليلة “شريكاً عالي القدر”، وجاء قرر إقالة “عسيري” بعد تورطه في قضية قتل الصحفي “جمال خاشقجي” بقنصليتها في مدينة “إسطنبول” التركية.

“حماس” تدين مظاهر التطبيع مع “إسرائيل” 

وكانت حركة “حماس”، قد أدانت أمس الجمعة، موجة الزيارات التي قام بها سياسيون ورياضيون “إسرائيليون” إلى عدد من الدول العربية مؤخراً، وجاء ذلك في بيان صدر لها، تعقيبًا على زيارة رئيس الوزراء “الإسرائيلي” سلطنة عمان، ووزيرة الثقافة والرياضة دولة الإمارات، ومشاركة فريق “إسرائيلي” في بطولة رياضية بقطر.

وأدانت الحركة “لقاء رأس الإجرام الصهيوني نتنياهو في عُمان، لما له من تداعيات خطيرة على شعبنا الفلسطيني وقضيته العادلة”.
ودعا البيان الدول العربية إلى ضرورة دعم الشعب الفلسطيني وإسناده وتعزيز صموده على أرضه، واستمرار سياسة المقاطعة وعزل “إسرائيل”.

وشدّدت على موقفها الرافض لكل أشكال التطبيع مع “تل أبيب” على المستويات كافة “لما لذلك من تداعيات خطيرة على الشعب الفلسطيني وحقوقه التاريخية في أرضه ووطنه، وعلى وحدة وتماسك الأمة وشعوبها”.

تطبيع بين سلطنة عمان و”إسرائيل” 

وزار رئيس الحكومة “الإسرائيلي” “بنيامين نتنياهو” سلطنة عُمان والتقى السلطان “قابوس بن سعيد”، استمرت ساعات، وأشار مكتب الحكومة “الإسرائيلية” إلى أن الزيارة شهدت تناول سبل دفع عملية السلام في الشرق الأوسط، وقضايا ذات اهتمام مشترك.

وتعد هذه الزيارة أول لقاء رسمي يعقد منذ عام 1996، رغم معرفة الدوائر الفلسطينية بالعلاقات العمانية “الإسرائيلية” واللقاءات السرية التي تمت على امتداد السنوات الماضية، إلا أن الزيارة الحالية مثَّلت خطوة علنية نحو التطبيع مع العدو الصهيوني.

وقال الكاتب والمحلل السياسي “ياسر الزعاترة” في تغريدة له “زيارة نتنياهو لسلطنة عمان تمثّل التطور الأسوأ في التطبيع العربي والخليجي. اما الأكثر سوءاً فهو التبرير (دفع عملية السلام). عن أي سلام تتحدثون؛ والحقير يصرخ في وجوهكم ليل نهار بحقيقة رؤيته وطروحاته؟! ما الذي يحدث في هذه المنطقة البائسة؟!”.

وقال “محمد المدهون” – إعلامي وناشط فلسطيني -: “رئيس الوزراء الصهيوني الإرهابي المجرم بنيامين #نتنياهو وزوجته ورئيس الموساد يوسي كوهين في زيارة رسمية لسلطنة عمان! تأتي هذه الصور الآن في نفس الوقت الذي يصوب فيه جنود الاحتلال بنادقهم إلى صدور المتظاهرين السلميين في #غزة لقتلهم وسفك دمائهم بأمر نتنياهو! #التطبيع_خيانة #لا_للتطبيع“.

استضافة قطر فريق جمباز “إسرائيلي” 

وبدأت، يوم أمس، منافسات “بطولة العالم للجمباز الفني قطر 2018” التي ينظمها الاتحاد القطري للعبة للعام الحادي عشر، وتشارك فيها أكثر من 70 دولة.

وضجَّت مواقع التواصل في قطر عبر هشتاج “#يلا_تطبيع” الذي تصدر “الترند” القطري بتويتر لليوم الثاني على التوالي، حيث عبر القطريون عن غضبهم واحتجاجهم على استضافة الدولة لفريق “إسرائيلي” في “بطولة العالم للجمباز الفني 2018” التي افتتحت فعالياتها في الدوحة، الخميس الماضي، ويمثل “الفريق الإسرائيلي” في البطولة 6 لاعبين ولاعبتان. كذلك استضافت حكاماً من “الاتحاد الإسرائيلي للجمباز”.

وعلّق الناشط “عبد الله الملا” “إذا كانت هذه الصورة على أرضنا الطاهرة فهي محزنة ومسيئة لكل قلب يحمل ذرة من الغيرة على دينه الإسلام ووطنه العربي وتراب #قطر“.

وقال الإعلامي “عثمان آي فرح” – المذيع بقناة “الجزيرة” الإخبارية -: “#يلا_تطبيع رفض للتطبيع في #قطر وغضب بسبب المشاركة الإسرائيلية”.

وأعلن “أدهم أبو سلمية” – المتحدث الرسمي باسم هيئة كسر الحصار عن ‎غزة – في تغريدة له عبر “تويتر”: “لا أخفي حبي واحترامي ل #قطر أميرا وحكومة وشعب، لمواقفهم الأصيلة تجاه القضية الفلسطينية وخاصة #غزة. لكن في المقابل لا يمكن تبرير جريمة استضافة منتخب رياضي صهيوني ورفع علم الكيان المجرم، هذه جريمة بل فضيحة على كل المستويات لا تليق بقطر وشعبها. التطبيع خيانة مهما كان #يلا_تطبيع“.

شارك برأيك

التعليقات المنشورة لا تعبر عن رأي الثورة اليوم وإنما تعبر عن رأي أصحابها

دوائر التأثير

شاهد ايضا
بركاتك يا "خاشقجي".. السعودية تتسوّل شفاعة الصهاينة بـ"التطبيع"
بركاتك يا “خاشقجي”.. السعودية تتسوّل شفاعة الصهاينة بـ”التطبيع”
وسط أزمة غير مسبوقة تعيشها المملكة بسبب مقتل الصحفي السعودي "جمال خاشقجي"، ورغم الرفض الشعبي الكبير لأي نوع من التطبيع مع الكيان
الاشتراك في التنبيهات
اشترك في التنبيهات ليصلك كل جديد و متميز من موقع الثورة اليوم